التخطيط المالي وإعداد الموازنات

التّخطيط الماليّ هو أسلوب يعتمد على استخدام التخطيط المستقبليّ لمتابعة المبالغ الماليّة الخاصة بالأفراد أو المنشآت؛ بهدف ضمان مواجهة الحاجات المستقبليّة للمال، ويُعرَّف التخطيط الماليّ بأنّه عملية تساهم في تقديم المساعدة لاتخاذ القرارات المناسبة أثناء التعامل مع المال؛ ممّا يؤدي إلى تحقيق الأهداف الخاصة بالأفراد أو المنشآت. من التعريفات الأخرى للتخطيط الماليّ هو من أقسام الإدارة الماليّة، ويعدُّ وسيلة لتحديد الإجراءات، والسياسات، والأهداف، والميزانيّات الماليّة المستخدمة في التعامل مع النشاطات الخاصة بالمال.

الموازنة

الموازنة هي الوسيلة المستخدمة في التعبير عن الحاجات الأساسيّة من الموارد، مثل المواد، ورأس المال، والأفراد، وتساهم جميعها في تحقيق مجموعة من الأهداف المعتمدة على مراحل زمنيّة، وتُعرَّف الموازنة بأنّها أداة ماليّة تساهم في تقديم تقديرات حول النفقات، والإيرادات المتوقعة أثناء فترة زمنيّة ما، وغالباً تكون في المستقبل.من التعريفات الأخرى للموازنة هي عملية تُستخدم لحساب كمية الأموال التي من الممكن الحصول عليها أو ادخارها خلال فترة زمنيّة معينة، وتعتمد الموازنة على التخطيط لتحديد الطريقة المستخدمة لإنفاق هذا الأموال.

إعداد الموازنات

إنّ إعداد الموازنات بطريقة صحيحة يساهم في الحصول على النتائج المطلوبة، ويعتمد نجاح إعداد الموازنات على تطبيق مجموعة من الخطوات من أهمها:

  • تحديث الفرضيات الخاصة بالموازنة: هي مراجعة كافة الفرضيات المتعلقة ببيئة العمل الخاصة بالشركة التي تعدُّ أساساً للموازنة، كما من الممكن تحديثها عند الحاجة لذلك.
  • تحديد التمويل المتاح: هو تخصيص مبلغ ماليّ يُرجح استخدامه لتمويل العمليات الخاصة بالشركة، ومن المهم أنّ يكون متاحاً خلال الفترة الزمنيّة المرتبطة بإعداد الموازنة.
  • نقاط التكلفة: هي تحديد طبيعة التكاليف المترتبة على نطاق نشاطات العمل أثناء الفترة الزمنيّة الخاصة بالموازنة القادمة، وتشمل على تحديد القيمة الماليّة لهذه التكاليف، ونوع ومستوى النشاطات التي ستتحملها.
  • إنشاء الموازنة: هي الحصول على كافة المعلومات الخاصة بالموازنة الأساسيّة للسنة السابقة، ومن ثمّ تحديثها بالاعتماد على إضافة كافة النفقات الفعليّة المترتبة على السنة الحاليّة، مع الحرص على توفير معلومات حول طبيعة التمويل المتوقع خلال السنة الماليّة القادمة.

التّخطيط الماليّ هو أسلوب يعتمد على استخدام التخطيط المستقبليّ لمتابعة المبالغ الماليّة الخاصة بالأفراد أو المنشآت؛ بهدف ضمان مواجهة الحاجات المستقبليّة للمال، ويُعرَّف التخطيط الماليّ بأنّه عملية تساهم في تقديم المساعدة لاتخاذ القرارات المناسبة أثناء التعامل مع المال؛ ممّا يؤدي إلى تحقيق الأهداف الخاصة بالأفراد أو المنشآت. من التعريفات الأخرى للتخطيط الماليّ هو من أقسام الإدارة الماليّة، ويعدُّ وسيلة لتحديد الإجراءات، والسياسات، والأهداف، والميزانيّات الماليّة المستخدمة في التعامل مع النشاطات الخاصة بالمال.

التّخطيط الماليّ طويل الأجل: هو التخطيط الذي يساعد على إعداد سياسات ماليّة ذات مدة زمنيّة طويلة تتراوح بين السنتين والعشر سنوات، ويُساهم نشاط الشركة في تحديد المدة الزمنيّة التي يجب أنّ تتمّ تغطيتها بالاعتماد على الخُطة الماليّة.

التّخطيط الماليّ هو أسلوب يعتمد على استخدام التخطيط المستقبليّ لمتابعة المبالغ الماليّة الخاصة بالأفراد أو المنشآت؛ بهدف ضمان مواجهة الحاجات المستقبليّة للمال، ويُعرَّف التخطيط الماليّ بأنّه عملية تساهم في تقديم المساعدة لاتخاذ القرارات المناسبة أثناء التعامل مع المال؛ ممّا يؤدي إلى تحقيق الأهداف الخاصة بالأفراد أو المنشآت. من التعريفات الأخرى للتخطيط الماليّ هو من أقسام الإدارة الماليّة، ويعدُّ وسيلة لتحديد الإجراءات، والسياسات، والأهداف، والميزانيّات الماليّة المستخدمة في التعامل مع النشاطات الخاصة بالمال.

الكاتب: PixelDima

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipisicing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua. Ut enim ad minim veniam, quis nostrud exercitation ullamco laboris nisi ut aliquip ex ea commodo consequat.

اترك ردا